مرحبا بزوار التقدمية

مرحبا بالزوار الكرام لمدونة التقدمية. هذه المدونة تتبع صحيفة التقدمية الأصلية وهذا موقعها http://www.taqadoumiya.net/. تعرضت للضرب والحذف فجر يوم 3 سبتمبر وتم استعادتها في آخر يوم 4 سبتمبر بعد الاتصال بشركة غوغل... قد تضرب في أية لحظة مرة أخرى فالرجاء من القراء المهتمين بالمقالات تسجيلها أو طبعها أو البحث عنها عبر غوغل في مواقع أخرى...

الخميس، 2 سبتمبر، 2010

سرقة خمور فاخرة جدا من قصر قائد الجيش السعودي خالد بن سلطان بن عبد العزيز


والصحيفة الفرنسية تسخر من النفاق الديني السعودي ومن تدين آل سعود الكاذب!
خاص بـ \ صحيفة صدى نجد والحجاز :
وهذه بعض العناوين الساخرة  كما جاءت في الصحيفة الفرنسية :
الأمير السعودي - المحب للنبيذ - يتعرض لعملية سطو
ـ سموه الملكي خالد بن سلطان بن عبد العزيز آل سعود تعرض للسرقة من قبل لصوص بارعين.
ـ سرداب قصره في باريس مليء بما قد يجعل الأمير - سليل الرسول - مسلماً سيئاً.
ـ تقدم الأمير بشكوى إلى مركز الشرطة بالدائرة السابعة.
ـ قد تخفف هذه السرقة وقتياً - على الأقل- من آثام هذا المحب للنبيذ.
ذكرت إحدى الصحف الفرنسية أن قصر الأمير السعودي خالد بن سلطان آل سعود الشهير بـ سلطعون الصحراء, والواقع في باريس الدائرة السابعة, قد تمت سرقته, والمُفاجئة أن من ضمن المسروقات مجموعة خاصة من الخمور المُعتقة والتي يحتفظ بها سموه في مخزنه الخاص.
حيث جاء في نص الخبر في الصحيفة الفرنسية :
أمير سعودي، ووريث الأسرة المالكة ونائب وزير الدفاع في بلده، هذه مجموعة وظائف والتزامات يفترض أن تشغل صاحبها، وتترك القليل من الوقت لصاحب السمو الملكي خالد بن سلطان بن عبد العزيز آل سعود للاستمتاع بقصره الباريسي المتواضع الواقع بالدائرة السابعة، والذي اقتحموه لصوص، في غيابه.
فأثناء إقامته الأخيرة بعاصمة الأنوار، على غرار آلاف المسافرين، اللذين يعودون إلى إقامتهم الثانوية، تفطن سموه بما لا يدع مجالاً للشك، إلى أنه تعرض للسرقة من قبل لصوص، بارعين.
ذلك أن السرداب وحده، المليء بما قد يجعل الأمير - الذي يعتبر يفترض أنه سليل الصحابة - مُسلماً فاسداً، هو الذي تعرض للسطو، وخاصة ما يوجد فيه من خمور رفيعة يصل ثمن القنينة الواحدة إلى 4500 يورو.
وقد تقدم الأمير، الذي يلاحقه في صالونات الفنادق كل ما يعده عالم الطيران من وسطاء في الأسلحة، بشكوى إلى مركز الشرطة بالدائرة السابعة يوم 3 يونيو الماضي.
وقد تخفف هذه السرقة وقتياً - على الأقل من آثام هذا المُحب للنبيذ.
وجاء في قائمة تلك الخمور المُعتقة المسروقة في اللائحة التالية :
- زجاجتانLafite Rotschild 1979 - سعر الواحدة 230 يورو الواحدة
- زجاجات Fleur-Petrus 1978 - سعر الواحدة 910 يورو
- عدد من Haut-Brion 1990 - 400 يورو
- زجاجات Latour 1985 - 500 يورو... وLe Pin 1989 - سعر القنينة 4500 يورو
ويبدو أن سمو السلطعون لا يطفح إلا الخمور المُعتقة القديمة, التي تعدل كيفه وتمخمخ طاسة سموه!!
الجدير بالذكر أن خالد بن سلطان أحد المتورطين في تلقي رشا في صفقة اليمامة المشهورة.
والظريف أن لص اليمامة هذا الشهير بسلطعون الصحراء هو من قام بإبلاغ الشرطة الفرنسية عن السرقة, وهذا يدل على دلاخة وبخل سموه, حيث لم يستر على نفسه, بل أصر أن يفضح نفسه بنفسه من أجل قارورات خمر مُعتقة, يجلد من أجلها المواطن السعودي العادي ويُعزر في داخل المزرعة السعودية!
رابط الخبر من إحدى الصحف الفرنسية :

‏هناك تعليق واحد:

  1. اﻷسعار غالية....!!!!!..نفضل الشطة المعتقة.!

    ردحذف